الأربعاء، 4 فبراير، 2015

مقصون في مسابقة توظيف الجمارك يحتجون


مقصون في مسابقة توظيف الجمارك يحتجون

احتج، الأربعاء، مقصون من مسابقة التوظيف للحصول على مناصب ضباط فرق لدى الجمارك، وناشدوا الوزير الأول عبد المالك سلال التدخل لإيجاد حل عاجل لقضيتهم بعدما تم ـ حسبهم ـ حرمانهم من مناصب العمل التي حصلوا عليها في مسابقة رسمية.
 وأوضح محتجون في اتصال بالشروق، أن مقصيين احتجوا أمس وتوجهوا إلى قصر الحكومة لطرح انشغالهم ولم يتلقوا أي رد، وعليه قرروا إيداع  شكوى لدى وكيل الجمهورية ضد المسؤولين عن التوظيف والمسابقة، حيث قال المعنيون إنهم اجتازوا مسابقة التوظيف يومي 14و15 فيفري 2014، وتخص اختيار ضباط فرق لدى الجمارك، وحددت المديرية عدد المناصب بـ29 للبنات و106 للذكور، ووفقا لشروط المسابقة، فإن كل شخص ناجح سيتم استدعاؤه لإكمال الملف الإداري بعد اجتياز المسابقة، وهو ما حصل مع الناجحين الذين تلقوا استدعاء رسميا وصلهم  لمنازلهم خلال شهر أوت المنصرم لإكمال الملفات والتي أودعوها لدى المديرية العامة للجمارك، لكن بعد أكثر من 7 أشهر لم يستلموا مناصب عملهم ليفاجؤوا بعدها  بإقصائهم.
وتساءل المقصون في مسابقة ضباط فرق لدى الجمارك، عن سبب استدعائهم لإكمال الملفات ثم إقصائهم، حيث قالت إحدى المترشحات المقصيات "طيلة سبعة أشهر ونحن نتصل بالرقم الأخضر 1023 وتم إخبارنا أننا ناجحون"، وتضيف "تفاجأنا منذ أسبوع بإقصائنا من القائمة، ولدى استفسارنا أعلمونا أننا في القائمة الاحتياطية"، وتابعت "المشكل أن كل شخص اتصل بهم من المقصيين تم إعلامه أنه الأول في القائمة الاحتياطية".

تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات المدونة
01ne-blogger

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق