الاثنين، 13 يوليو، 2015

مدير الشؤون الدينية: تحويل الزّكاة إلى رواتب شهرية للفُقراء



 وافقت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف على مشروع يقضي بتحويل الزكاة إلى راتب شهري، حيث تُشرف مديريات الشؤون الدينية الولائية على صبها في الحساب البريدي للمستفيد كدخل يمنح له بداية كل الشهر، ويقدر المبلغ الذي سيخصص لكل عائلة فقيرة بـ5 آلاف دينار، على أن يتغير بتغير قيمة ما تحصله كل ولاية من زكاة المواطنين.

وينتظر أن تنطلق العملية في ولاية الجزائر، حيث أكد مدير الشؤون الدينية زهير بوذراع في حديثه مع “الخبر”، بأن مصالحه ستطبق المشروع قريبا، حيث انطلقت هذه السنة في صب مبالغ الزكاة على 4 مرات، أولى قبل رمضان، ثم بعد رمضان، وقبل الدخول المدرسي وقبل عيد الأضحى، لكن المصدر نفسه أشار إلى أن نفس قائمة المحتاجين سيتحصّلون على زكاتين أُخريين، واحدة تدفع لهم بالموازاة مع موسم الزروع، أي نهاية فصل الصيف، وأُخرى في زكاة الفطر العادية آخر شهر رمضان.

وأكد بوذراع على هامش مشاركته في احتفالية تكريم حفظة القرآن الكريم بالمدرسة القرآنية أحمد سحنوني بالعاصمة، بأن العملية ينتظر أن تتوسع لتصبح دخلا شهريا دائما يصب في حساب الفقراء المعنيين، حيث تقوم مديرية الشؤون الدينية بصبها في الحساب البريدي للمستفيد في أول كل شهر، أو تاريخ يتم تحديده لاحقا، لكي يغني الفقير عن السؤال.

وقال إن البداية ستكون على الأرجح بمبلغ 5 آلاف دينار شهرية، لكنه أوضح أن المبلغ سيكون متغيرا بحسب حجم زكاة المواطنين، حيث يمكن أن يرتفع مثلما يمكن أن ينخفض، وأضاف بأن الوزارة الوصية قامت بدعم المشروع.

وحول العائلات المستفيدة من هذا الإجراء، قال محدثنا إن عملية تحديد قوائم المعنيين بتبرعات الزكاة تنطلق من المسجد ثم لجان الحي، إلى أن تصل على مستوى الولاية، هذه الأخيرة تحقق في القوائم وتقوم بالإشراف على العملية من خلال صب المبلغ المالي عبر الحساب البريدي. وعليه، ذكر بوذراع أن الفقير على مستوى كل حي سيتمكن من الحصول على إعانات شهرية تحفظ له كرامته، وتغنيه عن السؤال، إضافة إلى إمكانية سحبها بشكل عادي على شكل دخل شهري.

المصدر: جريدة الخبر

تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات المدونة
01ne-blogger

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق