الخميس، 11 فبراير، 2016

وزيرة التربية الوطنية: لم نلغ الامتحان الشفهي في مسابقة توظيف الأساتذة لـ 2016


وزيرة التربية الوطنية: لم نلغ الامتحان الشفهي في مسابقة توظيف الأساتذة لـ 2016


 كشفت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، بأن الامتحان الكتابي لمسابقة توظيف الأساتذة سيكون في مستوى الأطوار التعليمية الثلاثة «الابتدائي المتوسط والثانوي»، بهدف تحسين مستوى المترشحين بالتركيز على المواد العلمية والتكنولوجية في اختيار الأساتذة. وأضافت المسؤولة الأولى عن القطاع في تصريح خصت به «النهار»، أمس، على هامش اختتام أشغال الدورة الخريفية للمجلس الشعبي الوطني ومجلس الأمة، بأن مصالحها ستركز على الامتحان الكتابي في مسابقة التوظيف التي ستكون نهاية الشهر الجاري، حيث سيتم إعطاء كل ذي حق حقه من خلال الأسئلة التي سيتم توجيهها للمترشحين في الأطوار الثلاثة من أجل رفع مستوى التدريس. وفنّدت وزيرة التربية إلغاء الامتحان الشفهي، مشيرة إلى أنه سيتم بعد إجراء الامتحان الكتابي إجراء امتحان شفهي، وذكرت بأنه لم يتم تحديد التخصصات التي ستفتح للمترشحين، باعتبار أن المفاوضات لا تزال بين مصالحها ومصالح وزارة المالية والوظيف العمومي. من جهة أخرى، شددت الوزيرة على اتخاذ إجراءات صارمة هذه السنة لتفادي وقوع أي فضيحة في امتحاني شهادة البكالوريا والتعليم الأساسي، حيث سيتم تطبيق عقوبات ردعية في حق الغشاشين.

تعليقات الفيسبوك
3 تعليقات المدونة
01ne-blogger

هناك 3 تعليقات

  1. و الله يا سيدة بن غبريط عملتي زينة العقل
    الامتحانات الكتابية هي الحل الذي سيقضي علي ظاهرة الغش باذن الله

    ردحذف
    الردود
    1. هل فعلا لا يوجد غش في الامتحان الكتابي

      حذف
    2. من منظوري الخاص و الله عملية الغش تكون إن تناسينا حديث خير الأنام محمد ( ص ) وسيكون السبب الوحيد هم الأسرة التربوية من رئيس المركز إلى السادة الحراس و إن أدى فعلا كل واحد دوره بإخلاص و تفاني و مراعاة الله والمنظومة التربوية و خير الأجيال و الوطن ، سيكون قرار الامتحان الكتابي هو فعلا الحل الصحيح و الناجع لعدة أمور و خاصة توظيف الأساتذة الجديرين فعلا و القادرين على العطاء و فق الله الجميع و سدد خطى السيدة الوزيرة في رسم بصمة جميله للتربية الوطنية .

      حذف