الأربعاء، 15 مارس 2017

استعمال القوائم الإحتياطية لتوظيف مشرفي التربية في المناصب الشاغرة وترقية المساعدين التربويين





كشف الإتحاد العام لعمال التربية والتكوين عن إجراءات جديدة اتخذتها وزارة التربية لفائدة المشرفين التربويين ومساعدي التربية ومساعدي التربية الرئيسيين - الذين يصنفون في الرتب الآيلة للزوال - وستسمح الإجراءات الجديدة باستغلال القوائم الإحتياطية الخاصة بمسابقة مشرفي التربية التي من المزمع إجراءها سنة 2017 وإستغلالها في التوظيف سنة 2018.

ومن المرتقب ان لا يتم تحديد عدد المرتبين  محدود في القوائم الإحتياطية حتى تجد الوزارة الليونة اللازمة لتوظيف مشرفي التربية منها نظرا للعجز الكبير المسجل في هذه الرتبة، وهو ما تسبب في مشاكل تاطيرية بالمؤسسات التربوية.

ومن جهة أخرى وافقت وزارة المالية في إجراء استثنائي على تنظيم إمتحانات مهنية لترقية المساعدين التربويين المصنفين في الصنف 7 إلى رتبة مساعد رئيسي للتربية صنف 08 مع التحويل التلقائي للمناصب. ويرتقب تنظيم الإمتحان المهني شهر أفريل المقبل.

وفيما يخص التوظيف الخارجي بشهادة الدراسات الجامعية التطبيقية في رتبة مشرف التربية صنف 11، ذكر الاتحاد أن الوزارة أكدت وجود غموض في معادلة شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية المتحصل عليها من جامعة التكوين المتواصل والجامعة العادية، وسيتم الفصل فيها من قبل المديرية العامة للوظيفة العمومية لإقرار تصنيفها في الصنف 10 أو الصنف 11.

عدم تثمين الخبرة المهنية لمشرفي التربية:


 أكدت الوزارة بأنه لا يمكن تعميم التعليمة 003 على بقية الأسلاك لكونها استثنائية وخاصة بالأساتذة. وبالتالي لا يمكن تثمين الخبرة المهنية لمشرفي التربية بغية رقيتهم إلى رتبة مشرف رئيسي للتربية.

 وفيما يخص حق الترقية في رتبة مستشار التربية أكدت الوزارة استحالة تطبيق ذلك في الوقت الحالي، وسيتم التكفل بهذا الانشغال في إطار تعديل القانون الخاص مع تقاسم المناصب المفتوحة بين مشرفي التربية والأساتذة، كما رفضت الوزارة مقترح ترقية حملة شهادة الليسانس في رتبة مشرف رئيسي للتربية صنف 12 مع التزامها بدراسة تثمين الشهادات العلمية في التعديلات المرتقبة للقانون الخاص.




تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات المدونة
01ne-blogger

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق