الأحد، 9 ديسمبر 2018

التجنيد بقوات الجيش والدرك كضباط وأعوان طوال السنة




 قررت القيادة العامة للدرك الوطني فتح مناصب عمل للإلتحاق بالجهاز كأعوان دركيين أو ضباط صف، بصفة دورية وعلى مدار السنة، عكس السنوات السابقة، التي يتم فيه تحديد مدة التجنيد، حيث أن الراغين في الإلتحاق بإمكانهم إيداع ملفاتهم على مستوى المجموعات الإقليمية للدرك الوطني على مستوى جميع الولايات، في كل وقت، وهو نفس الشيء الذي ينطبق على تجنيد الجنود بالنسبة لقيادة الجيش.

وكشفت مصادر على صلة بملف التجنيد بوزارة الدفاع الوطني السبت، لـ”الشروق”، أن مكاتب التجنيد مفتوحة للراغبين في الالتحاق كجنود بمختلف قوات الجيش أو أعوان دركيين وضباط الصف بالنسبة لقيادة الدرك الوطني وهذا طيلة السنة عكس المعمول به في السنوات الماضية.

وفي التفاصيل، تضيف مصادرنا فإن الراغبين في الإلتحاق بقوات الجيش الوطني الشعبي، بإمكانهم إيداع ملفات في أي وقت ماعدا الجمعة والسبت، موضحا أنه كلما لزم الأمر أي “حسب احتياجات قوات الجيش والدرك” يتم استدعاء المعنيين للإلتحاق بمدارس التكوين وبالتالي يتم تجنيدهم وتوزيعهم حسب الاحتياجات البشرية لجميع القوات.

وقررت قيادة الدرك الوطني، ولأول مرة رفع تعداد الجهاز، حيث سيتم توظيف أزيد من 7 آلاف بطال كأعوان دركيين أو ضباط صف، حيث تستقبل مكاتب التجنيد على مستوى المجموعات الإقليمية للدرك الوطني بجميع ولايات الوطن ملفات الراغبين في الإلتحاق بالجهاز، حيث اشترطت في ملفات التوظيف بالنسبة لضباط الصف الحصول على شهادة البكالوريا، حيث يتلقون تكوينا لسنتين بمدارس ضباط الصف للدرك بسيدي بلعباس، سطيف، مداوروش، مليانة.

أما الراغبون في الالتحاق بصفوف الدرك كأعوان، فيشترط فيهم أن يكون المرشحون حائزين على مستوى تعليمي بين السنة الأولى ثانوي والثالثة ثانوي، وشهادة مهنية في أحد الاختصاصات، حيث سيخضع أصحابها لتكوين مدته 6 أشهر يشمل مختلف المجالات التي يحتاج إليها هؤلاء الأعوان في الميدان.

وفي هذا الصدد، سيلتحق منتصف جانفي الداخل، حسب مصادرنا، 1400 منخرط ودفعة أخرى من 1500 عون دركي في شهر فيفري المقبل بمركز التدريب بحمام دباغ ولاية قالمة.




تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات المدونة
01ne-blogger

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق